هذا في الوقت الذي سبق وأن وصف الاتحاد جهوده في إطار مسألة توفير اللقاحات بـ “الكفاح” في دلالة على الصعوبات التي تواجهه في ذلك الأمر. وهو الأمر الذي عبرت عنه صراحة خلال أعمال الجلسة الافتتاحية الأخيرة للمجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي، رئيسة المجلس ناليدي باندو (وزيرة العلاقات الدولية والتعاون في جمهورية جنوب أفريقيا)، والتي قالت إن دول القارة “تكافح للحصول على حصتها العادلة”.