انطلاق مكونة تأهيل وتكوين اليد العاملة في مجال الصيد التقليدي والشاطئي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 1 أكتوبر 2019 - 2:34 مساءً
انطلاق مكونة تأهيل وتكوين اليد العاملة في مجال الصيد التقليدي والشاطئي


انطلقت أمس الاثنين في نواذيبو أنشطة مكونة تأهيل وتكوين اليد العاملة في مجال الصيد التقليدي والشاطئي ضمن مشروع ترقية الصيد، الممول من طرف الاتحاد الأوروبي و الوكالة الاسبانية للتعاون الدولي .

ويأتي مشروع ترقية الصيد في موريتانيا في إطار دعم إستراتيجية التنمية المستدامة لقطاع الصيد والاقتصاد البحري .

ويهدف هذا البرنامج إلى تعزيز المنظومة التسلسلية للإنتاج في قطاع الصيد التقليدي وخلق فرص عمل للشباب والنساء.

وأوضحت الأمينة العامة لوزارة الصيد والاقتصاد البحري السيدة ميمونة أحمد سالم يحظيه، أن الهدف من هذا المشروع الممول من طرف الاتحاد الأوروبي و التعاون الاسباني بحدود 5ر27 مليون اورو، هو تكوين الشباب الموريتاني وخلق فرص عمل ونشر ثقافة الصيد المسؤول، بالإضافة إلى تحسين ظروف التكوين لدى المؤسسات الموريتانية العاملة في الصيد و تحسيس الساكنة بضرورة وأهمية الصيد المسؤول والمستدام.

وبدوره ثمن قائد الاكادمية البحرية الدكتور العقيد محمد الأمين ولد الزامل، أهمية هذا المشروع الذي سيساهم في تكوين وتأهيل الشباب والنساء وخلق فرص للعمل في مجال الصيد التقليدي والشاطئي، مؤكد استعداد المراكز التابعة للاكادمية للمساهمة في تكوين وتأطير المستفيدين.

من جانبه ثمن كل من سفيرا اسبانيا والاتحاد الأوروبي في بلادنا أهمية التعاون خاصة في هذا المشروع الذي سيساهم في ترقية الصيد والمحافظة على توازنه، إضافة إلى خلق فرص تشغيل للشباب والنساء بعد التأهيل والتكوين.

وحضر انطلاقة المشروع مدير ديوان والي داخلت نواذيبو وحاكم المقاطعة ونائبي عمدة المدينة ورئيس المجلس الجهوي

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الرفكة الاخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.