بدي أبنو يدعو لمواجهة انتكاسة خطيرة للحريات بموريتانيا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 4 يوليو 2019 - 2:44 مساءً
بدي أبنو يدعو لمواجهة انتكاسة خطيرة للحريات بموريتانيا

4 يوليو, 2019 – 02:03
الأخبار (نواكشوط) – دعا الدكتور بدي أبنو لمواجهة ما وصفه بـ”الانتكاسة الخطيرة في الحريات والحقوق الدستورية” في موريتانيا، معتبرا أن “التعبئة الداخلية والخارجية لإطلاق سراح المناضل الصامد أحمدو الوديعة وكل معتقلي الرأي بشكل فوري ولا مشروط وللوقوف استعجالياً أمام هذه الانتكاسة الخطيرة قد أصبحتْ أولوية وواجبا أخلاقيا ومواطنيا”.

ووصف ولد أبنو في تصريح وصل الأخبار اعتقال الإعلامي ولد الوديعة بأنه “تطور بالغ الخطورة”، مذكرا بأن اعتقال جاء “في سياق ما يبدو أنه مجموعة اعتقالات تمّتْ خارج كل إطار قانوني”.

ولفت ولد أبنو إلى أن السلطات لم تكلف “نفسها إعطاء الرأي العام أي تسويغ قانوني أو تقديم أي مبررات من أي نوع لهذه الاعتقالات التي تنتمي إلى عصور الأحادية السحيقة. كما لا يبدو أن السلطات الموريتانية قد استخدمتْ كذريعة ضمنية أمام الرأي العام الداخلي لتبرير هذه الاعتقالات سوى المراهنة على الغوغائية التخوينية وعلى إثارة النعرات البدائية وعلى تأجيج الاندفاعات الهذيانية”.

وأضاف: “لا نعرف من نصح السلطات الموريتانية بالقيام بهذه الاعتقالات أو من أراد توريطها في هذه المرحلة التي لا يخفى طابعها الحرج ولكنه بالتأكيد لم يكن أمينا في نصيحته، فاعتقال المناضلين الأحرار ومضايقتهم ليس بالتأكيد أفضل خيار أمام النظام القائم”.

واعتبر ولد أبنو في تصريحه أنه “كما لم تتضح ملابسات هذه الاعتقالات ولا خلفيات الإشاعات المصاحبة لها فلم تتضح بعد بشكل مؤكد ملامح الأطراف المعنية داخل دوائر الحكم التي خطّطتْ لها ولا ما هي دوافعها وغاياتها المخفية، ولكن من المؤكد أن المصلحة العامة والحرص على السلم المدني وعلى التزام مبدأ العدل والانصاف لم تكن من غاياتها”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الرفكة الاخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.