الثلاثاء , مارس 9 2021
هذا الجابت الرفكة اليوم
الرئيسية / تغطية / موقع الرفكة ألإخباري/ جهة نواكشوط تتسلم تجهيزات ومعدات زراعية من طرف وزارة التنمية الريفية( صورة + تغطية)

موقع الرفكة ألإخباري/ جهة نواكشوط تتسلم تجهيزات ومعدات زراعية من طرف وزارة التنمية الريفية( صورة + تغطية)

جهة نواكشوط تتسلم تجهيزات ومعدات زراعية

نظمت جهة نواكشوط صباح اليوم الخميس 04 فبراير 2021 ، بالكلم 17 (على طريق نواكشوط روصو ، قرب محطة معالجة مياه آفطوط الساحلي) حفل تسلم تجهيزات ومعدات زراعية وقطعة أرضية مخصصة لزراعة الخضروات ، مقدمة من طرف وزارة التنمية الريفية.
وفي كلمة لها بهذه المناسبة ، شكرت الرئيسة وزارة التنمية الريفية على هذا الدعم المقدم في إطار إتفاقية الشراكة والتعاون ، الموقعة بين الوزارة قطاعه وجهة نواكشوط والتى تهدف إلى تهيئة قطعتين أرضيتين لزراعة الخضروات بالمدينة ، بمساحة 20 هكتارا في كل من الكيلومتر 17 على طريق روصو قرب محطة معالجة المياه ، والكيلومتر 25 على طريق الأمل قرب تفيريت ، موضحة أن هذه الإتفاقية تأتي في إطار تكامل الجهود بين الحكومة والمجموعات المحلية وتجسيدا لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني (تعهداتي) ، الرامي إلى تنويع وتطوير الزراعة بوصفها أحد الاقتصادات الواعدة ، وكذلك في سياق تحضير جهة نواكشوط لتنفيذ المرحلة الثالثة من اتفاقية عمد افريقيا جنوب الصحراء حول المناخ (COM-SSA) ، وذلك ضمن مكونتها المتعلقة برفع قدرة المدينة على التكيف مع آثار تلك التغيرات من خلال تغذيتها وزيادة الساحات الخضراء بها والتى ستتم انطلاقتها خلال الأيام القليلة القادمة.
وبدوره شكر وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين الرئيسة على فكرة وتنفيذ هذا المشروع الاقتصادي الاجتماعي الذي سيساهم بدون شك في تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الخضروات والفواكه ، فضلا عن كونه سيخلق فرص عمل للعاطلين من الشباب والنساء.
وقد حضر حفل التسليم ، إضافة إلى معالي وزير التنمية الريفية ، كل من السيد والي نواكشوط الجنوبية والسيد عمدة بلدية الرياض و السيد نائب سفير الاتحاد الأوربي والسيدة مديرة وكالة التعاون الإسباني و بعض المستشارين والمنتخبين الجهويين.

عن admin

شاهد أيضاً

الحزب الحاكم ينظم يوما تكوينيا لأعضاء بعثاته الموفدة إلى الداخل سبت, 2021/02/27

نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية اليوم السبت 27/02/2021، بقصر المؤتمرات في نواكشوط لقاء تكوينيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *